fbpx

كيف تصبح الشيخ ريشة في خطوات بسيطة

Written by on 15 March 2018

بقلم : شادي جاد
..ممكن العنوان يخض شويه الناس مني..او من اللي هكتبه في المقال دا النهاردة..لكن انا قررت اكتب في الموضوع دا نظرا لانتشاره بين الشباب النهارده …
•النهارده بقينا بنعمل الغلط و معندناش اي مشكلة ولا احساس بالذنب •مش بتلاحظ معايا انه اغلب الشباب النهاردة بقوا مستعبدين لافلام  أباحية وعلاقات جنسية من خلال التليفون ، او عادة سرية او حتي علاقة جنسية صريحة …
•مش ملاحظ انه نسبة مش قليلة من الناس دي هما المتدينين و اللي بيخدموا الله اللي عاملين زي “الشيخ ريشه ” في فيلم دم الغزال …
ايه اللي حصل ؟؟ ليه الناس بقت بتعمل النجاسة و العبادة في نفس الوقت ؟؟
•علشان بقى فيه حاجتين مهمين حصلواا في الجيل بتاعنا ..
▪اولا: طلعوا مبررات للغلط والمبررات دي ليها شكل ديني
▪ثانيا: هو انه سمينا الغلط اللى عملنا اسماء تانية علشان نعمله و احنا مستريحين..و بكدة تقدر تعمل كل حاجة و انت مرتاح و مبسوط كمان،
بالرغم من ان الغريزة الجنسية من اقوي الغرائز عند الانسان وبيصعب عليه الانتصار عليها لكن عندنا قوة للانتصار من خلال..
(الكلمة،الايمان،العمل)
 دول انا هبقى اتكلم عليهم في مقال تاني
لكن خليني ارجع لموضوع المقال و هو كشف الحقيقة و الاقنعة اللي عملناها علشان نعمل الغلط و الخطية بسهوله
•عاوز اوضح كمان ان ابليس مش بيستخدم القوة في الموضوع دا لكن المكر ،وافكرك انه ان كنت فاكر نفسك قوي وتقدر تقف قدام الغلط ده وتصده ..افتكر ان كل صرعَََي الخطية كانوا اقوياء …
•وفى كام ثوب بنلبسهم كده واحنا بنعمل الغلط ..
▪الثوب الاول : حب الاستطلاع و الخبرة :
انه مينفعش متكنش عارف الحاجات دي و انه كل الناس بتعملها عادي، متخليش اي حد من الناس يضحكوا عليك خصوصا لو اصحابك، لازم تبقي متفتح..
لو دا مجبش معاك ،فيه واحد تاني كويس ممكن يريح و يخدر ضميرك ▪وهو : ثوب الحكمة البشرية
دا تفريغ طبيعي للطاقة و المشاعر يعني هتروح فين ؟؟
و الموضوع بياخد وقته و هينتهي مع الزواج …
او الطب بيقول دى حاجة طبيعية .. هتبقى ضد العلم .. اكيد ربنا مش ضد العلم ..
-او فيه ثوب جديد لسه نازل موضة :
▪ثوب القداسة ..
القداسة ؟؟!! اه تخيل !!
ازاي دول الاتنين عكس بعض !!
ااااه لا دا كان زمان دلوقتي الموضوع تطور و بقت موضة
مفيش مشكلة اعبد لانه العبادة هتغسلني و هيجي وقت و تفوقني من اللي انا فيه .. او هعملها علشان اخلص من الضغط اللي انا فيه و افضي للعبادة و الخدمة بذهن صافي …
-و فيه ثوب مشهور اوي اسمه :
▪ثوب المحبة..
انه قد ايه هما بيحبوا بعض فيعيشوا كأنهم متجوزين
دا اشهر حاجة فى الموضة دلوقتي و اللي بيستخدموها كل الشباب فى التبرير او التخدير ..
-فيه ثوب انا اتخضيت لما سمعته من احد اصدقائي لما قالي
▪انه حاول وفشل في التحرير من الخطايا دي و انه بكده ربنا في قضاءه رفض انه اتغير في الحته دي ،فهو لو قابلني هيقبلني بالعيب ده ..ومش هتغير إلا لو هو عاوزني اتغير …
-فيه اخر ثوب و دا اكتر حاجة مستخدمة على مر العصور هو :
▪ثوب النعمة …
قد ايه ربنا بيحبنا و بيسامحنا ومش فارق معاه مهما كنا وحشين هو قابلنا ، اضحك و افرح بالضعف و الخطية لانه كده ربنا بيحبك اكتر،
ومهما عملت مش مهم …
•اعتقد انك لو استخدمت اي نوع يناسبك او يجي على مقاسك هتعيش حياتك عادي .. و مش هيبقى عندك احساس بانك بتعمل غلط .. ولو لقيت الناس بيقولولك ده غلط … قلهم انتم مش فاهمين حاجة … وطالما صورتك سليمة وكله تمام قدام الناس .. خلاص .. ولو اتكشفت فيه حل تخدع بيه الناس .. متقلقش ؛؛
اه نسيت اقولك …لازم تدعم الموضوع بأيات و قصص ..علشان التخدير و التبرير قدام الناس..علشان صورتك .. ممكن تستخدم قصة داود في العهد القديم ..او بطرس في العهد الجديد …
Tagged as

Reader's opinions

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *



Current track

Title

Artist